Cyber Gear Middle East Today
Guest Posts
 
42 مشروعا لدعم أصحاب الهمم بمسابقة " الابتكار في التصميم الهندسي "





بدأت في كليات التقنية للطالبات بدبي فعاليات مسابقة " الابتكار في التصميم الهندسي " والتي يتنافس خلالها نحو 42 مشروعا مبتكرا تمحورت حول أصحاب الهمم من المكفوفين.

وتمثل المسابقة حدثا سنويا في الكليات حيث إنها عبارة تطبيق لمساق " الابتكار في التصميم الهندسي " ويتم في كل عام تبني موضوع جديد يتنافس من خلاله طلبة الهندسة من جميع فروع كليات التقنية.

وتجول معالي محمد عمران الشامسي رئيس مجمع كليات التقنية العليا يرافقه الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا وعدد من المسؤولين الأكاديميين من برنامج الهندسة في معرض المشاريع الخاص بالمسابقة حيث تعرف إلى الأفكار المبتكرة التي قدمها الطلبة واستمع إلى شرح منهم حول كيفية تطبيقها وأهدفها.

وأكد معاليه أن هذه المسابقة انعكاس حقيقي لنوعية التعليم التطبيقي في كليات التقنية العليا ومدى التركيز على الابتكار كجزء أساسي من المنظومة التعليمية بالكليات.. مشيرا إلى أن استراتيجية كليات التقنية ترمي في النهاية للوصول لمخرجات نوعية تتمتع بمهارات القرن وقادرة على الإبداع في تخصصها وكذلك ربط هذه المهارات والتطبيقات بقضايا المجتمع المختلفة مما يجعل الطلبة قادرين على المساهمة في ابتكار حلول واقعية لتحديات المستقبل.

وأضاف أن المشاريع التي شارك بها الطلبة في مسابقة الابتكار في التصميم الهندسي والتي تمحورت حول أصحاب الهمم من المكفوفين أظهرت تميز تفكير وأداء الطلبة ومدى وعيهم بأهمية هذه الفئة في المجتمع واحتياجاتها .. مشيرا الى ان أصحاب الهمم هم جزء من المجتمع ككل وكذلك من مجتمع الكليات التي تولي أهمية خاصة لهذه الفئة وتسعى لتوفير مختلف احتياجاتهم بما يساهم في دعم حياتهم الأكاديمية وتعزيز نجاحهم ليشاركوا في مسيرة التنمية بالدولة وهذا جزء من رسالة ومسؤولية كليات التقنية العليا تجاه المجتمع.

من جانبه .. عبر الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا عن أهمية مسابقة "الابتكار في التصميم الهندسي" والتي تقام بشكل سنوي حيث تمثل تطبيقا لمساق "الابتكار في التصميم الهندسي" والذي بدأت الكليات تطبيقه منذ العام الأكاديمي /2016/2017/ على مستوى الطلبة الدراسين في برنامج الهندسة ضمن السنة الأولى بهدف تمكينهم من مهارات التفكير الخلاق والإبداع وحل المشكلات بطرق ابتكارية تعتمد على مهارات التصميم والهندسة مشيرا الى أن المسابقة في كل دورة لها تركز على موضوع أو قضية جديدة خاصة أنها تدرس بالاعتماد على التطبيق من خلال المشاريع.

وتضمنت المشاريع المتنافسة أفكارا مبتكرة منها أنواع من العصا الخاصة بالمكفوفين والتي تمكنهم من استشعار الحواجز بأنواعها المختلفة حتى الحواجز المائية وأفكار لأدوات بديلة عن العصا منها " قفاز ذكي " يستشعر الحواجز و " حذاء ذكي " أيضا لمساعدة المكفوف على التنقل بأمان كما تم طرح فكرة " المحفظة الذكية " والتي تستخدم لحماية المكفوف من الاستغلال حيث تحتوي المحفظة تطبيقا ذكيا يمكنه تمييز العملات ما إذا كانت حقيقية أو مزورة .

عرض العناوين    

We accept guest posts. Contact us now.